السبت 18 صفر 1443 - الموافق 25-09-2021
آخر الأخبار

صفاقس التونسية قبلة للثقافة العربية 2016

 صفاقس التونسية قبلة للثقافة العربية 2016

 

أعلنت الهيئة التنفيذية لتظاهرة صفاقس عاصمة للثقافة العربية 2016 عن مختلف تطورات البرمجة والإعداد لهذا الحدث الثقافي الهام الذي تقرر أن يكون اِفتتاحه الرسمي يوم 23 يوليو 2016، حيث تمّ الكشف عن الشعار الرسمي لهذه التظاهرة وتقديم موقعها الرسمي على شبكة الإنترنيت.
وتمّ تقديم الشعار الرسمي لتظاهرة صفاقس عاصمة للثقافة العربية 2016 عن طريق مقطع مصور يجمع بين السفينة كرمز للبحر وسور المدينة كرمز ثقافي وحضاري مهمّ فضلا عن أنه يُعَدُّ المثال الوحيد في كل العالم الذي مازال محتفظا بخصوصيته الدائرية مكتملة، هذا بالإضافة إلى خلفية موسيقية بصوت الفنان محمد الجموسي وأغنيته "ريحة البلاد" ليجتمع كل هذا في تميمة حملت اللون الذهبي الذي هو بالمناسبة نفس لون سور المدينة العتيقة.


  
ثلاثة مشاريع سيقع العمل على تنفيذها خلال الفترة المتبقية قبل الانطلاق الرسمي والفعلي للتظاهرة، وهي مشروع تحويل الكنيسة الموجودة في وسط المدينة من فضاء للرياضة إلى فضاء ثقافي متكامل يجمع بين مكتبة رقمية بأحدث التقنيات ومسرح يتّسع لمائتي متفرج وقاعة عروض مجهزة بأحدث تقنيات العرض والإضاءة بالإضافة إلى العمل على اِستغلال الواجهات البلورية للكنيسة من ناحية الإضاءة وتحويلها إلى قطعة فنية ليلا لتكون بذلك العمود الفقري لتظاهرة صفاقس عاصمة للثقافة العربية 2016.
المشروع الثاني يُعنى بالتأسيس لمصالحة بين المواطن في مدينة صفاقس والبحر من خلال فضاء "شطّ القراقنة" أو "كورنيش مدينة صفاقس" الذي يعتبر وجهة غير مستغلة وغير محبذة في المدينة بحكم غياب تصوّر واضح لاِستغلاله من جميع النواحي ويرمي المشروع الجديد المدرج ضمن أولويات التظاهرة إلى القيام بهذه المصالحة من خلال وضع إستراتيجية واضحة تتمثل في التنشيط الدائم والمستمر للفضاء طوال السنة وتركيز منشآت ثقافية به، فضلا عن تشجيع تركيز نشاط تجاري ترفيهي به يساهم في إعادة الحياة للمكان.
أمّا المشروع الثالث فيتعلق بسور المدينة العتيقة الذي تقرر أن يتمّ تعهّدُهُ بالصيانة والترميم، ثمّ وفي مرحلة موالية تركيز إنارة فنية عليه باِستعمال تقنيات متطورة حتى يتحول ليلا إلى ما يشبه البطاقات البريدية التي تختزل في كل مكان من الصور ملحمة تحكي تاريخ المدينة أو تخلد ذكرى عَلَمٍ كان فيها.
وقالت مديرة إدارة الثقافة وحماية التراث في (أليسكو) حياة قطاط :"ستكون صفاقس عروس الثقافة العربية عام 2016."
وأضافت في مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الثقافة والمحافظة على التراث التونسي مراد الصقلي إن المنظمة ستقدم الدعم الكامل للمدينة التونسية.
وصفاقس هي ثاني أكبر المدن التونسية وعرفت حديثا بأنها عاصمة الجنوب التونسي.
وقال الصقلي إن اختيار صفاقس عاصمة للثقافة العربية 2016 فرصة للتعريف بمخزونها التراثي والحضاري ولجلب السياح والمستثمرين لثاني أكبر مدن البلاد الواقعة في شمال إفريقيا.
وتأسست (أليسكو) في 1970 وتتخذ من تونس مقرا. وهي معنية بتطوير الأنشطة المتعلقة بمجالات التربية والثقافة والعلوم على مستوى الوطن العربي وتنسيقها.

أخبار متعلقة

" الحوار مع النص – دورة عبد القادر القط "

تحت رعاية حلمى النمنم – وزير الثقافة المصري؛ ينظم المجلس الأعلى للثقافة

رحيل عميد الأدب المقارن الدكتور الطاهر أحمد مكي

توفي اليوم الأربعاء عن 93 عاما، المفكر المصري الطاهر أحمد مكي الأستاذ

د. الشميري يحتسب عند الله الشاعر الكبير اسماعيل عقاب

الدكتور عبد الولي الشميري راعي منتدى المثقف العربي يحتسب عند الله الشاعر

مؤلفات الشميري بمعرض القاهرة الدولي للكتاب رقم 48

تحتفى دور النشر العربية المختلفة بمعرض القاهرة الدولى للكتاب فى دورته الحالية

"الفكر العربيّ" تُطلق التقرير العربي التاسع للتنمية الثقافيّة

برعاية وحضور معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة وتنمية

الشميري يشارك في مهرجان الشعر العالمي بمدينة العيون المغربية

الشميري يشارك في مهرجان الشعر العالمي بمدينة العيون المغربية

جمعية الفنانين للثقافة والمسرح بمدينة فاس تكرم الشميري

احتفلت جمعية الفنانين للثقافة والمسرح بالشاعر الدكتور عبد الولي الشميري رئيس مؤسسة

اختتام مهرجان كتارا للرواية العربية بتتويج الفائزين

أقامت المؤسسة العامة للحي الثقافي “كتارا”، مساء الأربعاء، الموافق 12 أكتوبر 2016،